السبت، 22 يونيو، 2013

عساف وقرار بيبسي

يبدو أن الشركة الممولة لبرنامج آراب أيدول وهي شركة بيبسي لها تحفّظ على امكانية فوز المنافس الأول في البرنامج محمد عسّاف. وصلني من مصادر جداً مقربة من البرنامج أن بيبسي لا تريد أن تزعزع صورتها في اسرائيل و"تسمح لمشارك من فلسطين بالفوز باللقب". 

ربما أستبق الأمور وأتمنى أن تكون معلوماتي خاطئة ولكني أكتب هذا الآن تحسباً لأي "لعبة" ممكن أن تلعبها بيبسي بمباركة الأم بي سي ضد محمد عسّاف الليلة. وأصبحت أميل لهذه النظرية بعد أن شاهدت الحوار الذي جرى بين الاعلاميين طوني خليفة ونيشان حيث أكّد الأوّل أن وعلى الرغم من انه يستحق اللقب ولكن ممكن أن يكون عساف ضحية تلاعب بالأرقام. وقد نوّه بهذا الموضوع وسيلة اعلامية أخرى التي علّقت على الرسائل الخاطئة التي تقول: أحمد جمال يشكر تصويتكم رداً على الرسائل التي تحمل رقم 3 وهو رقم عسّاف.

كما تقول مصادري أن بيبسي تود أن يكون اللقب لمصر مرة أخرى. 
  وهذا مقطع من حوار طوني ونيشان:


تحديث (23 يونيو 2013)- فاز محمد عسّاف!!! ربّما كان كل ما تقدّم اشاعات مغرضة وأنا ببساطة "شربتها"، أو ربما قررت الأم بي سي  أن تحسن التصرف بعد أن تم تداول هذه "الشائعات" على نطاق واسع وفعلت الصواب. لا ندري ولن ندري...ولكن الأكيد الأكيد وما نوقنه أن اللقب الآن مع من يستحقه وذلك بفضل موهبته اولاً، ومن دعموه ثانياً، وطبعاً الأم بي سي ورعاة البرنامج. شكراً لكم جميعاً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق